سياحة و سفر

نافورة تريفي فى روما

تعتبر نافورة تريفى فى روما من معالم روما الرائعه المتميزه والجذابه، وسأقوم بشرح مفصل لهذه النافورة الرائعه كما يلى:

280px-Trevi-Brunnen_abends

نافورة تريفي هي نافورة في حي في روما، إيطاليا. توجد بمساحة 26.3 متر (86 قدم) وارتفاع 49.15 متر (161.3 قدم) على نطاق واسع، وهي أكبر نافورة باروكية في المدينة وواحد من أكثر الينابيع شهرة في العالم.

تقع النافورة عند تقاطع ثلاثة طرقليمثل نقطة محطة من “الحديثة” أكوا فيرجينى، وهى واحدة من قنوات المياه التي زودت المياه لروما القديمة.
يتم استخدام النافورة لبعض المشاهد في عام 1953م مثل فيلم عطلة رومانية، بطولة أودري هيبورن وغريغوري بيك، وفيلم جيدجت يذهب إلى روما، ليتم نسخ جزء من نافورة في جناح إيطاليا في إبكت في عالم والت ديزني، الولايات المتحدة الأمريكية.

كما ظهرت نافورة تريفى فى مشهد شهير في فيلم فيلليني لا دولتشي فيتا بطولة أنيتا إكبيرج ومارسيلو ماستروياني، حتى أصبحت النافورة واحدة من مناطق الجذب السياحية الأكثر شعبية في روما.

انتهى تصميم النافورة من قبل نيكولا سالفي في عام 1762م، حيث يتميز هذا العالم الشهير لنافورة الباروك بتشكيل أسطورية النحت لنبتون، آلة البحر، ويحيط بها اثنين من تريتون.

هناك أسطورة خاصة بالنافورة: من يلقى عملة معدنية فى النافورة فلابد ويرجع يوما ما إلى روما مرة أخرى.

 

 

نافورة تريفي(بالإيطالي:Fontana di Trevi، فونتانا دي تريفي) هي أكبر نافورة باروكية في روما وواحدة من أشهر النوافير في العالم. و يبلغ ارتفاعها 26 مترا، ويصل اتساعها إلى 20 مترا. يقصدها ملايين السياح سنويا أملا منهم بأن تتحقق أمنياتهم وفقا للأسطورة القديمة . وقد قام بتصميمها المعماري الإيطالي نيكولا سالفي (1697-1751) Nicola salvi بأمر من البابا كليمنت الثاني عشر، لكنه توفي قبل أن ينهي عمله، فأكملها النحات Giuseppe Pannini.

120px-Fontana_di_Trevi_di_notte

 

الرمزية الفنية لنافورة تريفي
اختير مكان نافورة تريفي كونها تقع في تقاطع الطرق الثلاث والتي فيها قناة أكوا فيرجو (وهي واحدة من القنوات التي كانت تزود روما القديمة بالمياه في القرن التاسع عشر ).

وجاء موقع تريفي تحت قصر ضخم عتيق تماثيله من الحجر والمرمر، تعكس مظهرا من مظاهر الحضارة الهندسية، والثقافية والمهنية التي كانت سائدة في روما خلال القرون الوسطى حيث يمثل تمثال نبتون الذي يجسد إله البحر نبتون عند الرومان وسط النافورة على عربة يجرها حصانان و محاطا بعذراوات الأسطورة اللاتينية الثلاث في رمزية للخصوبة والنقاء، فيما ترمز البركة إلى المحيطات ودائرتها البيضاء إلى الفصول الأربعة.

مقالات ذات صلة

إغلاق