اسلاميات

فوائد كلمه الحمدلله

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد :-

كلمة الحمد لله لها عظيم المعنى ولها الكثير من المدلولات أحب أن أوضحها لكم …

– معنى الحمد: الحمد هو وصف المحمود بصفات الكمال كصفة العلم وغيرها.
– يختلف الحمد عن المدح, المدح لا يشترط فيه المحبة والتعظيم, إما الحمد فيشترط فيه المحبة والتعظيم.
– يتفق معنيي الحمد والمدح في أنهم الوصف بصفات الكمال, ولذلك سمي رسولنا الكريم محمد – ص – محمدا وذلك لأنه كان محمودا من كل الخلق, “محمودا غير ممدوحا وذلك كما بينا, فهو محمودا لأنهم يصفونه بصفات الكمال عن حب.
– ومن أسماء المولى عز وجل ” الحميد ” إي المحمود, ومعناها تعظيم الله بكمال الحمد, فالله تعالى يحمد على كمال صفاته وعلى إنعامه.
– بالنسبة للمدح يمكن أن تمدح شخصا دون أن يصنع معك شيء من الخير, فالحمد لله هي كمال الذات والإنعام وكمال الصفات لله تعالى, ولن يستطيع أحدا أبدا احصاء كمال الله ونعمه. فقال تعالى على لسان إبراهيم ” الحمد لله الذي وهب لي على الكبر إسماعيل وإسحاق

“. وقال نوح ” الحمد لله الذي نجانا من القوم الظالمين “. وعلى لسان أهل الجنة ” الحمد لله الذي هدانا لهذا وما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله “. وذكر الله الحمد على كمال صفاته ” الحمد لله فاطر السماوات والأرض

” وقال تعالى ” الحمد لله الذي لم يتخذ ولداً ” …
– من رحمة الله تعالى بنا انه عملنا كيف نحمده وهو أن نقول “الحمد لله” فالحمد لله الذي رحمنا بهذا الذكر.
– فالإنسان قد يمدح أنسانا مثله فيقول ما يقول ويخرج وهوا يشعر بالتقصير , ولو حاول الإنسان أن يحمد المولى عز وجل بعدد نعمة عليه لن يستطيع أن يحصي نعم الله وبالتالي لن يستطيعه أن يحصي المحامد لله أبدا ومنها قوله – ص – ” لا أحصي ثناء عليك أنت كما أثنيت على نفسك ” وهذا إقرار بالعجز البشري على إحصاء نعم الله
– فلو ترك الأمر لنا لعجزنا تماما عن حمد الله تعالى بكمال صفاته ونعمه .

– نعم الله تعالى على الإنسان لا تعد ولا تحصى , ومن نعم الله تعالى أن الله خلق الأرض وقدر فيها أقواتها كما قال تعالى ” وقدر فيها أقواتها في أربعة أيام سواء للسائلين ” وقال تعالى ” هوا الذي خلق لكم ما في الأرض جميعا ” وحتى السماوات فقال تعالى ” وسخر لكم ما في السماوات والأرض جميعا ” .فخلق الله تعالى الماء فيشربه من يعبد الله ومن لا يعبد الله .
– ومن نعمه تعالى أيضا وجود الطفل في بطن ألام ثم غذائه بعد الحمل قريبا من الأم

 

– من أعظم نعم الله تعالى على الإنسان نعمة ” لهداية إلى الدين ” ومنها قوله تعالى ” ورضيت لكم الإسلام دينا ”

 

 

مقالات ذات صلة

إغلاق