الحياة الزوجية

كوني لزوجك زوجة ثانية قبل أن يأتي بها

اية قبل ان يأتي بها….!!!!

ولكن كيف ؟؟

انت تخافين من مجرد ذكر إسم الزوجة الثانية ، فما بالك لودخلت عليك ؟

انتبهي لزوجك وخاصة عندما يذكرها أو يجيب طاريها ، ولا تكوني جاهلة مثل غيرك بحيث تجادلينه وتتمنين عليه بقولك له : انا مافيه مثلي وشوف الحريم الثانيات وش مسويين برجالهم ، وأحمد ربك انك اخذت زوجة فيها كذا وكذا وكذا …………الخ …الخ ….الخ …..

لا ثم لا ثم لا ..!!!

وإنما يجب عليك ان تكوني ذكية وتكسبي المعركة منه !!

ولكن كيف ؟؟؟

اعلمي اولا أن كل علاقة زوجية وجب عليها ان تمر بفترة من الفتور ، وهذا شيء طبيعي وليس عيبا ، لأنه حافز الى التجديد ، وليس هذا عيبا بل العيب ان يستمر الفتور ، ولهذا يجب اتجددي في حياتك وتدخلي اشياء جديدة !! ولا أقصد من هذا ان تخرجي عن حدود المشروع ! لا ….
ولكن اعرفي منه ماذا يريد !!

وهاك الطريقة :

1- بمجرد مايذكر اسم الزوجة الثانية ، قولي له : ثق تماما ان ماعندي هو نفسه اللي عندها ، وإذا ما عندي انا مستعدة اعطيك اياه بس انت اطلب واتمنى ياحبيبي .( وبها الطريقة تكوني سديتي الباب عليه في الجولة الأولى ) .
[2- يمكن يطلع ذكي ويقول : بس انت ماتعرفي الشيء الفلاني والشيء الفلاني ووووو…………..
عندها قولي له : انا مستعدة اتعلم اي شيء ، جيب لي كتب جيب لي اشرطة جيب وجيب وجيب ووووووو

وها انت كسبت الجوله الثانية .

3- وإذا قال : انا ما اشوف فيك عيب بس مافيهاشيء لو أخذت ثانيه ، وانت تعرفين انه حلال ، وانه ، وانه ……………والصحابه سووا والتابعين وقبلهم الرسول الآمين ….ويصير عليك فقيه زمانه ويجيب لك كل الأدله اللي ماتخليك تحوسين ……!!!!!

طيب كيف تكسبين هالجولة ؟؟؟؟؟

أقول عندها :
كي تكسبي هذه الجوله الأخيرة ، لا تخلينه يوصل لهذه المرحلة ، وصدقيني لو كسبت او ل جولتين ما حايفكر بالجولة الثالثة ( إذا براسه عقل ) ، لأن الحريم مثل بعض بس يختلفون في حسن التبعل للزوج ،

وحسن التبعل يدور على ثلاث أمور لا رابع لها :

أ- إذا امرك تطيعينه
ب- وإذا نظر اليك اعجبتيه وسر منك
ج- وإذا غاب عنك كنت خير خليفة له في بيته

وهنا امثله عملية سريعة …..

اعملي مفاجآت له ، في الملبس والمأكل والمفرش والزينة وات بالجديد
لا تنتظري منه ان يطلب اي شيء بل بادري بالعمل .
تحيني فرص اسداء المعروف له وابذليها لأنه إن رأى ذلك منك كافأك بأضعاف ماتحبين.
الزوج يعود طفلا إذا صار مريضا أو متعبا عندها ابذلي له من الحب والحنان وكلمات الحب الشيء الكثير لأن هذا الشيء لايجده في العمل

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق