الحياة الزوجية

تغلبي على الطلاق الصامت في الحياة الزوجية

الزواج هو اعمق العلاقات الانسانية، واكثرها ترابطاً وقوة وأشدها تناقضاً وتعقيداً منذ ان خلق الله البشر، و هو الراحة والهدوء والاستقرار، هو المودة والتآلف والمشاركة، هو الصراع والغيرة والرفض، هو التراحم والتفاهم والاحترام المتبادل، هو كل هذا واكثر، فهو تلك العلاقة الراسخة الأكيدة التي تحمل بين طياتها المعني والرمز لاستمرار الحياة، واذا إختَلت هذه المفاهيم والمعاني فعلي الزوجين العمل علي علاجها معا لانها مشروع مشترك، واذا عمل طرف واحد علي الاصلاح فنسبة النجاح ستكون قليلة أما اذا عمل الاثنين علي حل المشكلة فستكون نسبة النجاح كبيرة وبعد وقت قصير .
الطلاق الصامت أو كما يطلق علية الطلاق العاطفي تعاني منه مجتمعاتنا لسبيبن :

الأول : انكارها للطلاق .
الثاني :حرصا علي الأبناء : فهو مايسبب جراح عميقة مؤلمة ستصيب الابناء لوجود رجل آخر في حياتك.
وللطلاق الصامت نتائج سلبية قد تتجاوز نتائج الطلاق الفعلي :

– منها زيادة الضغوط علي الزوجين وهو مايزيد من المشاعر السلبية لكل منهما تجاة الاخر.

– ان يفقد كلا من الزوجين الفرصة لبدء حياة جديدة .

– تصدير صورة سلبية مشوهة امام الابناء للزواج .

– زيادة المشكلات وتطورها ربما لشجار متواصل أمام الأبناء .
– كيف تتغلبين علي الطلاق الصامت ؟

– عليك أن تعترفي بهذه المشكلة وأن يكون هناك مكاشفة و مصارحة بينكما.
– يجب ان تلجأى للمختصيين من خبراء العلاقات الزوجية لطلب النصائح والمشورة.

– لا يوجد انسان كامل فالكمال لله وحده فعليكِ أن تكوني أكثر صبرا وتحملا لعيوب زوجك لتستمر الحياة الزوجية حتى حل المشكلة .

– حاولي تطبيق النصائح المقدمة اليك والاصرار علي انجاح الحياة الزوجية .

– للأسف ان لم ينجح الأمر فالطلاق الفعلي هو الحل وهو انسب القرارات للزوجين والابناء، وان يكون التعامل بينكما حضاريا إكراما للفترة السابقة لكم من حياتكم الزوجية وحرصا علي مصلحة ومشاعر الابناء .

– حاولى الا تهتمي بنظرات المجتمع السلبية لكِ فالمجتمع هو أنت وأنا وإن بدأنا نحن بتغيير نظرتنا السلبية فسيبدأ المجتمع كله .

– المجتمع لا يقدم لك حلولا ولا مساعدة وقت الأزمة، لذا فلا يجب أن يكون هو العامل الأساسي في تحديد خياراتك .

– صحة أبنائك النفسية هي الأهم وليس أن يقال أن أبواهم متزوجين أو مطلقين .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق